انطلاق مسابقة القران الكريم بجامعة طرابلس

انطلقت اليوم الأحد المسابقة الرمضانية التانية لحفظ وتجويد القرآن الكريم للعام 1439هـ - 2018م، بمشاركة أكثر من 100 طالب وطالبة يمثلون 20 كلية بالجامعة تحت إشراف وتنظيم إدارة النشاط العام بجامعة طرابلس.

وأوضح مدير إدارة النشاط العام بالجامعة الأستاذ "محمد أبو جليدة" في كلمة أخصنا بها، بالاهتمام البالغ من ولاة الأمر في الحفاظ على القرآن الكريم ودعم فعالياته.

وأضاف أن مثل هذه المسابقات المباركة تشجع الطلاب والطالبات على حفظ القرآن الكريم وتغرس فيهم حب الخير والعطاء ليكونوا بذرة طيبة في مجتمعهم قائمين بواجبهم تجاه دينهم ووطنهم حاثاً أبناءه الطلبة بأن يكونوا قدوة يهتدى بها بتخلقهم بأخلاق القرآن الكريمة وتأدبهم بآدابه، ومعرباً في الوقت ذاته عن شكره للجنة المنظمة للمسابقة  على ما حققته من نجاح في دوراتها السابقة والحالية بإذن الله، يذكر أن المسابقة التي تستمر فعالياتها على مدى 3 أيام، قد خُصص لها جوائز قيمة موزعة على فروعها الثلاثة وهي: الفرع الأول "حفظ القرآن الكريم كاملاً والثاني "حفظ نصف القرآن الكريم" والثالث "تجويد القرآن الكريم، وحددت إدارة النشاط العام بالجامعة  خمسة أعضاء يمثلون لجان تحكيم من المتخصصين في القرآن الكريم وعلومه، وذوي الخبرات التراكمية في تحكيم مثل هذه المسابقات التي أصبحت تضاهي المسابقات القرآنية الدولية، كما وضعت لقواعد التحكيم ثلاثة عناصر رئيسية في الحفظ تتمثل في التجويد، والأداء، وحسن التلاوة.