حوار مع الأستاذ محمد المنذر أبوجليدة مدير إدارة النشاط العام بجامعة طرابلس

تشرف إدارة النشاط العام بجامعة طرابلس على ثلاثة مكاتب وهي: مكتب النشاط الرياضي ومكتب النشاط الثقافي ومكتب التواصل والإعلام.

خلال العام الجامعي يستطيع الطلاب الاستفادة من كافة الفعاليات والأنشطة المنوعة، مكتب النشاط الرياضي يهدف إلى تنظيم البطولات الرياضية الداخلية والخارجية للألعاب الفردية والجماعية المختلفة والتي تتلائم مع احتياجات الطلاب وميولهم، وإتاحة الفرصة لأكبر عدد من الطلبة والموظفين وأعضاء هيئة التدريس في الجامعة لممارسة الأنشطة الرياضية المختلفة، وكذلك المشاركة في الفعاليات العربية والدولية، ونشر التثقيف والتوعية الرياضية بين الطلاب.

مكتب النشاط الثقافي يقوم الموظفون في مكتب النشاط الثقافي بإدارة النشاط العام بجامعة طرابلس بتنسيق وجدولة مجموعة واسعة من البرامج الثقافية والترفيهية وذلك ضمن إطار الأنشطة الطلابية التي تقام سنوياً مثل مسابقة حفظ القرآن الكريم وتجويده ومهرجان الفنون التشكيلية والتي تسلط الضوء على مواهب الطلاب في جامعة طرابلس، ومهرجان شعراء الجامعة السنوي ويقوم مكتب النشاط الثقافي بتنظيم الندوات وورش العمل والمعارض المختلفة.

مكتب التواصل والإعلام يختص هذا المكتب بتسليط الضوء والمتابعة الإعلامية لكل الأنشطة المختلفة في الأقسام و المكاتب بإدارة النشاط العام بجامعة طرابلس وتصنيف المادة الإعلامية بحسب الأهمية والتخصص ونشر المادة الإعلانية على الموقع الإلكتروني وعلى صفحات التواصل الاجتماعي الرسمية للإدارة (إلكترونياً) و متابعة ما ينشر وتقديم تقرير بردود الأفعال وإعداد التقارير الدورية للأنشطة الصادرة من مكتب النشاط الرياضي ومكتب النشاط الثقافي، وكذلك التواصل مع الجامعات المحلية والدولية والتنسيق في المشاركات بالفعاليات الرياضية والثقافية .

حدثنا عن أهمية الأنشطة بالنسبة للطلاب؟

 الأنشطة لها أهمية كبيرة في التحصيل العلمي للطالب، ويسند ذلك حقيقة علمية وفقاً لتعريف المنهج الجامعي، وأثبتت معظم الدراسات أن الطلاب الذين يمارسون الأنشطة المختلفة سواء كانت رياضية أو ثقافية، أو فنية، أو أدبية، أن مستوى التحصيل المعرفي لديهم أكبر بكثير من الطلاب الذين لا يمارسون أي أنشطة أخرى.

ماهي الوسائل التي تتبعها إدارة النشاط العام في تنظيم وتنفيذ الأنشطة؟

تنفذ هذه الأنشطة على مدار العام الجامعي، حيث تتم إعداد برنامج عام للأنشطة الثقافية والرياضية التي تنظمها الإدارة بالتعاون مع اتحاد طلبة جامعة طرابلس ومشرفي النشاط بالكليات.

هل تحقق هذه الأنشطة ما تسعون إليه من أهداف؟

بالفعل تحقق الكثير من الأهداف التي تسعى إليها الإدارة، وذلك بما نلاحظه من انضباط وتفاعل للطلاب في المشاركات المختلفة داخل جامعة طرابلس وخارجها من خلال البطولات الرياضية المختلفة أو المعارض الفنية المنوعة، وللطلاب مشاركات في مهرجان الفنون التشكيلية الذي يقام كل عام في منتصف ديسمبر والذي تنظمه الإدارة بمشاركة واسعة من طلاب الجامعة، وأنوه هنا إلى أن طلاب جامعة طرابلس قد حصدوا الكثير من الألقاب والنتائج في مختلف المشاركات الدولية في مختلف المشاركات.

 هل للإدارة برنامج جديد لتطوير وإضافة أنشطة جديدة؟

نهدف بعون الله لتهيئة البيئة المناسبة التي تستقطب الطلاب في مختلف الأنشطة وذلك بالسعي إلى صيانة ملعب الجامعة الرئيسي، والصالات الرياضية والمسارح بالجامعة، ليمارس كل طالب ميوله ورغباته.