عن الإدارة

كلمة مدير الإدارة :

تُعد إدارة الدراسات العليا والتدريب إحدى الركائز الأساسية للجامعة فهي تعمل على الاستثمار الأحسن في الدراسات العليا للارتقاء بالجامعة والانطلاق بها نحو التمّيز والريادة في العمل الأكاديمي حيث تأتي أهمية التطوير والنهوض ببرامج الدراسات العليا بما يتوافق ومعايير الجودة العالمية ومتطلبات سوق العمل على قمة أولوياتها، لذا تطمح الإدارة إلى تقديم خدمات تعليمية وتدريسية وإدارية ذات جودة عالية قادرة على تحقيق التميز في البحث العلمي كماً ونوعاً، فضلاً عن دورها في إعداد كوادر أكاديمية مؤهلة ومتخصصة في مجالات المعرفة المختلفة قادرة على الابتكار والابداع للوفاء باحتياجات ومتطلبات المجتمع التنموية.

أعزائي .. طلبة الدراسات العليا والمعيدين والموفدين وزملائي من أعضاء هيئة التدريس ومن الكادر الوظيفي.. أمامنا الكثير من الفرص للتطوير والعطاء وكذلك الكثير من التحديات وعلى كل منا أن يؤدي واجبه على أكمل وجه، ومن هذا المنطلق أدعو الجميع للتكاثف والتعاضد  وتقديم المقترحات البناءة سعياً نحو الأفضل لنلبي رؤية ورسالة جامعتنا الموقرة.

وفي الختام أتوجه بالشكر والتقدير إلى السيد المحترم  أ.د.رئيس الجامعة على جهوده المبذولة في سبيل النهوض والرفع بهذا الصرح العلمي وعلى المساعدات التي يقدمها للإدارة لتحقيق أهدافها على الوجه الأفضل.

                                                                                                           تمنايتنا بالتوفيق والنجاح للجميع

 

                                                                                                                                                                                          د. المبروك رمضان فارس

                                                                                                                                                                                    مدير إدارة الدراسات العليا والتدريب

 

نبذة تاريخية:

بدأت الدراسات العليا بجامعة طرابلس مع بداية السبعينات من القرن الماضي وبالتحديد سنة 1971م، بأعداد متواضعة من الطلاب وببعض التخصصات في العلوم الإنسانية والأساسية.حيث شهد يوم 1975/11/1م مناقشة أول رسالة ماجستير بكلية التربية، ومع بداية الثمانينات بدأت الجامعة تتوسع في برامجها التعليمية حيث شهد يوم 1988/11/13م مناقشة أول أطروحة دكتوراه بكلية التربية أما في الوقت الحالي وصل عدد برامج الدراسات العليا إلى قرابة 100 برنامج وتنامى عدد طلاب الدراسات العليا إلى أن بلغ العدد قرابة الأربعة آلاف طالب وطالبة.

خلال هذه السنوات مرت الدراسات العليا بالجامعة بعدة مراحل بما فيها من سلبيات وإيجابيات ولكنها وبالتأكيد أسهمت في تعميق العلم والمعرفة والارتقاء بالمستوى الثقافي والحضاري للمجتمع من خلال ما حققته برامجها التعليمية من أهداف تمثلت بالتميز في البحث العلمي والإعداد الجيد للكوادر المؤهلة التي ساهمت في دراسة العديد من القضايا والمشاكل التي تواجه المجتمع.

 

الرؤية:

برامج دراسات عليا منافسة ومشجعة للبحث العلمي والابتكار المعرفي وفق معايير ضمان الجودة وبرامج تدريبية داعمة للتنمية البشرية.

 

الرسالة:

السعي في تقديم خدمات تعليمية وتدريبية وإدارية محفزة للتميز في مجال البحث العلمي وفاعلة في التنمية المستدامة تلبية لحاجات المجتمع التنموية.

 

الأهداف:

تطمح الإدارة لتحقيق التميز العلمي والمعرفي من أجل تنمية متكاملة ومستدامة من خلال الأهداف التالية:

  • طرح برامج تعليمية منافسة على مستوى الدراسات العليا تلبية لمتطلبات المجتمع التنموية.
  • تنفيذ برامج تدريبية لتنمية القدرات والمهارات العلمية والفنية والإدارية للعاملين بالجامعة.
  • توفير وسائط دعم تعليمية وخدمات محفزة للابداع والابتكار في مجالات العلوم والمعرفة.
  • ضمان استيفاء معايير الجودة العالمية في جميع برامج الدراسات العليا.
  • فتح شراكات واتفاقيات للتعاون مع المؤسسات العلمية والبحثية داخلياً وخارجياً في مجال الدراسات العليا لجعل الجامعة مركز إشعاع علمي.

 

الخطة الاستراتيجية:

إن نجاح الخطة الاستراتيجية في أي إدارة تكون بناء على رؤية واضحة تبين ما تتطلع أن تكون عليه  الإدارة مستقبلاً وما تسعى إلى تحقيقه من نتائج تنعكس إيجاباً على أرض الواقع.

وانطلاقاً من هذا المبدأ، تسعى إدارة الدراسات العليا والتدريب إلى تنفيذ خطتها الاستراتيجية على المدى القريب والبعيد بناءً على رؤيتها وبأهداف محددة يمكن أن نلتمس نتائجها مستقبلاً.

الاستراتيجية على المدى القريب:

ستعمل الإدارة على تحقيق خطتها على المدى القريب من خلال ثلاث محاور رئيسية:

أولاً: خطة الإدارة على المدى القريب فيما يخص محور جودة الخدمات الإدارية:

  • العمل على إعداد الهيكل التنظيمي الداخلي للإدارة بما يتماشى مع الأُطر القانونية محدداً  المهام والواجبات والصلاحيات والمسؤوليات للقائمين على الأعمال المختلفة الإدارية والأكاديمية .
  • تفعيل وتطوير قاعدة البيانات بوحدة التوثيق والمعلومات بالإدارة لضمان سرعة انسياب المعلومات والبيانات والإحصائيات وتوثيقها إلكترونياً .
  • العمل على توحيد وتسهيل الإجراءات الإدارية بالإدارة وكافة الكليات من خلال تحديث وتطوير النماذج الإدارية الموحدة.
  •  العمل على إعداد اللوائح الداخلية للكليات للدراسات العليا بالكليات المنخرطة ببرامج الدراسات العليا شريطة أن تكون اللوائح واضحة، معتمدة وتراعى الاستقلالية.
  • إقامة برامج تدريبية في مجال الإدارة والتنمية البشرية للعاملين بالجامعة.

ثانياً: خطة الإدارة على المدى القريب فيما يخص محور جودة الخدمات التعليمية:

  • تقييم برامج الدراسات العليا بالأقسام المختلفة بالجامعة لضمان تطبيق معايير الجودة وتقييم الأداء.
  • إعداد مقترح برنامج الاشراف المشترك وإمكانية ربطه ببرنامج الايفاد الداخلي.
  • توفير وسائط دعم تعليمية وتقنية ومعلوماتية لضمان جودة الخدمات التعليمية.

ثالثاً: خطة الإدارة على المدى القريب فيما يخص محور جودة الخدمات التدريبية:

  • تفعيل عمل مكتب التدريب بالإدارة.
  • إعداد مقترح خطة تدريبية واضحة المعالم واعتمادها من الجامعة.
  • تنفيذ دورات تعلم اللغة الإنجليزية بمركز اللغات بالجامعة للكادر الوظيفي بالجامعة.

الاستراتيجية على المدى البعيد:

  • تصميم منظومة متكاملة للدراسات العليا بالجامعة تربط الإدارة بالكليات.
  • العمل على تجهيز المعامل والمختبرات مع توفير مواد تشغيل جميع برامج الدراسات العليا.
  • تنفيذ الخطط التدريبية المقترحة للعمل على التطوير المستمر للإدرات ومهارات الكادر الوظيفي بالجامعة.
  • تنظيم المؤتمرات العلمية والندوات وورش العمل التي تساهم في إثراء برامج الدراسات العليا بالداخل.
  • وضع خطة للتواصل مع القطاعات المختلفة بالمجتمع لتحديد المشاكل والصعوبات لتطرح كموضوعات لأبحاث ومشاريع طلبة الدراسات العليا وخاصة للطلبة المرشحين من قبل هذه القطاعات.
  • العمل على الدفع بإنشاء المكتبة الإلكترونية لتوفير الخدمات الضرورية لمختلف التخصصات عن طريق الإشتراك في مكتبات إلكترونية عالمية.
  • التفعيل الجاد والمنظم لمذكرات التفاهم واتفاقيات التعاون المشترك خصوصاً في مجال الدراسات العليا والإشراف المشترك.
     

للاتصال بنا:

الهاتف:
الفاكس:

البريد الإلكتروني :i.hassan@uot.edu.ly

 

 

 

الآراء المنشورة لاتعبر عن رأي جامعة طرابلس وإنما تعبر عن رأي أصحابها