كلية اللغات

المزيد ...

حول كلية اللغات

في العام الدراسي 1987/1986م تأسست كلية اللغات تحت اسم مركز اللغات، في سنة 1988م صدر قرار اللجنة الشعبية العامة (سابقا) رقم 245 لسنة 1988م بتسمية المركز بإسم كلية اللغات، في العام 2002م أدمجت كلية اللغات وكلية العلوم الاجتماعية والتطبيقية وكلية التربية تحت مسمى "كلية الآداب".

 

في بداية فصل الخريف من العام الجامعي 2009/2008م أعيد نشاط كلية اللغات الأكاديمي في جميع مراحله عملاً بقرار اللجنة الشعبية العامة (سابقاً) رقم 535 لعام 2007م بشأن إعادة تنظيم الجامعات والمعاهد العليا، ومن ثم تم فصل أقسام اللغات جميعها "طلاباً وأساتذة" والتي كانت مندمجة في كلية الآداب.

 

كلية اللغات في عصرها الثاني تضم ستة أقسام هي:

 

اللغة العربية.

اللغة الإنجليزية.

اللغة الفرنسية.

اللغات الأفريقية.

اللغة الإسبانية.

اللغة الايطالية.

قسم الترجمة

حقائق حول كلية اللغات

نفتخر بما نقدمه للمجتمع والعالم

70

المنشورات العلمية

156

هيئة التدريس

5008

الطلبة

0

الخريجون

أخبار كلية اللغات

2021-10-13 450 0

السبت 9 اكتوبر 2021 - في لفتة تقديرية متميزة وفريدة، قام رئيس قسم اللغة الإنجليزية بكلية اللغات الدكتور/حمزة الثلب رفقة الأستاد محمد عاشور رئيس وحدة الدراسة والامتحانات بالقسم بتكريم لفيف من أعضاء هيئة التدريس اللذين كانت لهم بصمة فاعلة وجهود مثمرة في سبيل جعل العملية التعليمية في القسم تسير على مسار التقدم والتطوير، متحديّن في ذلك كل العراقيل والصعوبات التي كانت تشكل تحدياً  كبيراً للجميع، بدءاً بالحرب التي اجتاحت المنطقة ومروراً بجائحة كورونا وانتهاءً بالإعتصامات الإستحقاقية لأعضاء هيئة التدريس في التعليم العالي.أسماء أعضاء هيئة التدريس المُكرمين:د. عبدالرؤوف شيتاوأ. محمد عاشورأ. نادية بن حامدأ. عبدالمنعم الشيبانيأ. أسامة الشنطةأ.د. منى قشوطأ. سرور بن لطيفد. أبوبكر الأسودد. خليفة العزابيد.حبيب الرماشد.محمد التونسيد. هدى المزوغيد. فاطمة أبوسرويلد. محمد قريناتد. حسين العجيليد. الصهبي بلحوق

عرض التفاصيل
2021-10-06 440 0

نبارك لزميلنا السيد د. فتحي سالم ترفاس لتكليفيه  بمهام مدير  إدارة التدريب بمركز البحوث والاستشارات بالجامعة، سائلين الله  له التوفيق والسداد.عمادة الكلية

عرض التفاصيل
2021-10-05 482 0

الثلاثاء 5 أكتوبر 2021 - قام عميد كلية اللغات الدكتور نوري عبيريد بعمل جولة تفقدية للأطمئنان على عملية سير الإمتحانات النهائية بمعظم أقسام الكلية، رافقه فيها عدد من رؤساء الأقسام بالكلية، وقد أطلع العميد على الأجراءات الوقائية الإحترازية المتبعة في الكلية عامةً واثناء فترة الإمتحانات خاصةً، وكما اثنى العميد على جهود لجان الدراسة والإمتحانات وأعضاء هيئة التدريس نحو تسيير العملية التعليمية وإجراء الأمتحانات النهائية للفصل الربيعي 2021 على اكمل وجه.

عرض التفاصيل
المزيد من الأخبار

البرامج الدراسية

ليسانس لغة فرنسية
تخصص اللغة الفرنسية

يهدف البرنامج الي تأهيل مختصين في اللغة الفرنسية وذلك عن طريق مسيرة دراسية تمتد علي...

التفاصيل
ماجستير لغة فرنسية
تخصص اللغة الفرنسية

...

التفاصيل
ليسانس لغة سواحيلية
تخصص اللغة السواحيلية

ليسانس لغة سواحيلية...

التفاصيل

من يعمل بـكلية اللغات

يوجد بـكلية اللغات أكثر من 156 عضو هيئة تدريس

staff photo

د. فتحي سالم علي ترفاس

فتحي سالم هو احد اعضاء هيئة التدريس بقسم اللغة الفرنسية بكلية اللغات. يعمل السيد فتحي سالم بجامعة طرابلس كـاستاذ مشارك منذ 2020-01-20 وله العديد من المنشورات العلمية في مجال تخصصه

منشورات مختارة

بعض المنشورات التي تم نشرها في كلية اللغات

ممارسة التقييم الذاتي ودوره في استمرارية التطوير المهني في مجال تدريس اللغة الانجليزية دراسة (تحليلية لبعض معلمي اللغة الانجليزية بمرحلة التعليم الثانوي بمدينة طرابلس) The Role of Reflective Teaching Practice in the Continuous Professional Development of Teachers – A case study of English Language Teachers in Tripoli Secondary Schools

يتلخص مضمون هذه الرسالة بأن دراسة تحليلية لمعلمي اللغة الانجليزية بمرحلة التعليم الثانوي، تؤكد بأن التطوير المهني المستمر يمثل الرافعة الاساسية وحجر الزاوية لكل تجديد يستلزم مواكبة المستجدات في أفق الاصلاح المنشود، كما انه يمثل الاهمية البالغة باعتباره ورشا مفتوحا وخيارا استراتيجيا لا مناص منه لكسب رهان الجودة وذلك بممارسة مفهوم (التقييم الذاتي (بغية التعلم من الخبرات السابقة الذي يؤدي الي التطوير المهني. حيث اجمعت الأدبيات التربوية علي أن التطوير المهني المستمر هو التكوين الذي يتلقاه المعلمين بعد التكوين الأول الذي حصلوا عليه قبل الخدمة, ويستهدف هذا التطوير مواكبة الاحداث والمواقف التي تظهر عادة في اساسيات العمل الذي يمارسونه وذلك من خلال التدرب علي اكتشاف تلك المواقف والمستجدات والقدرة علي تحليلها وتقييمها وأتخاد القرارات المناسبة حيالها بغية ابتكار حلول مناسبة ليتم بذلك تكوين خبرات جديدة منبثقه من الخبرات السابقة التي تم التعرض لها داخل الفصول الدراسية, والذي يساهم بذلك في رفع الكفاءة المهنية لدي المعلمين . وبناء علي ما يؤكده المتخصصون في مجال التربية والتعليم بأن هناك احساس متزايد كون أن برامج تأهيل المعلمين قد لا تتناسب أو لا تخدم موقف او ظاهرة سلوكية بعينها, فمن هنا جاءت فكرة التقييم الذاتي بأعتبارها تركز بشكل مباشر علي تغيير برامج إعداد المعلمين من مفهوم ) ما الذي يجب أن يفعله المعلم ( الي مفهوم (لماذا وكيف يفعل ذلك ( فضلا عن ان عملية التدريس اضحت عملية تكدس للمعارف والعلوم المفروضة عليهم لغرض معين دون منحهم فرصة التدريب والتدرب ليتمكنوا بذلك من كيفية التعامل مع المواقف السلوكية التعليميةبأنواعها المختلفة. ومن خلال تلك الافتراضات, يري منظروا التربية الحديثة أن المدرس الناجح يجب أن يمتلك كفاية التبصر والتقييم الذاتي والقدرة علي استيعاب الاثار الجانبية للمهنة , حينذاك يكون في محور التعليم الذي يتوقع أو يستبق الافعال المعرفية للتلاميذ, بعد ذلك تتم ملاحظة مدي نجاحهم أو إخفاقهم وهنا يكون في محور التعلم, لكن المدرس لا يكتسب هذه الكفاية الا اذا كان نشاطه مؤسسا علي وسائل فكرية تسمح بتجاوز الطابع التجريبي, والمرور عبر نظريات وخبرات سابقة من اجل انطلاقة جديدة , ان الاساس في اكتساب هذه الكفاية هو التناوب بين التطبيق والنظرية ثم التطبيق , ان هذا الانعطاف للنظرية التي يفرضها التناوب ينبغي القيام بها باستمرار وفي هدوء وبشكل فردي او جماعي مع مدرسون أو مدربون اخرون وذلك لأسباب مختلفة يذكر منها ان مهارة التقييم الذاتي أو التحليل تكتسب مع الوقت ولا يمكن التحكم فيها في وقت قصير. Abstract: The role of reflective teaching practice in the continuous professional development of teachers is a case study of some English language teachers in some secondary schools in Tripoli. The study is subdivided into five chapters. The first chapter is concerned with the initial key elements of the study such as the introduction , the problem of the study , the literature review that support the study , the purpose and the significance of the study, the research questions and the limitation of the study . The second chapter is concerned with the review of literature. It consists of two parts. The first part is concerned with supervision process and practical experience. In this part, the notion of supervision is presented explaining how the process of supervision is changed from time to time in order to help teachers develop their proficiency competence in teaching, and how the view of the position of the supervisor is changed from a person who has the authority to ask teachers what they have to do and what they have not to do, to a person who is more collaborative with the teachers who work together as collages in different jobs, by selecting certain approaches based on the needs of the teachers. In addition, some of supervision models from different education trends are presented to be as approaches that help teachers improve to their learning strategies. The second part of this study is concerned with reflective practice and the continuous professional development. In this part, the history roots of reflective practice are produced; the notion of reflective practice is identified explaining how this notion intends to transfer teachers from the view of technicians to the view of practitioners. In addition, different VIII reflective practice models that can help teachers grow professionally are carefully selected and defined. The third chapter is concerned with the research design and methodology. In this chapter the subject teachers, the questionnaire and the procedure of data analyses are described. The forth chapter is analyses for the purpose of answering the research questions, and to understand the teachers' attitude of practicing reflection. Chapter five which is the last chapter in this study is devoted to the findings of the study consisting of conclusion and the recommendations made in of the results.
فتحي العماري مفتاح القنصل (2014)
Publisher's website

Les effets coarticulatoires du contexte consonantique sur les voyelles

Dans la présente étude, nous allons essayer d’aller plus loin dans le domaine de la phonétique acoustique, c’est -à dire que nous allons analyser les effets coarticulatoires des sons à travers la distance existante entre les deux premiers formants [F1 et F2] désormais [fv] des voyelles et de leur entourage consonantique pharyngalisé : /tˁ, dˁ, sˁ/ et non pharyngalisé : /t, d, s/ .
Fathi Salam Terfas(1-2017)
Publisher's website

mediating ideology in news headlines: A Case Study of Post-Revolution Egypt

The area of news translation is recently gaining increasing interest in Translation Studies. Research in this area has also begun to receive greater attention, although it remains less frequent in relation to Arabic translation. The intricacies of translating news lie in the fact that they are ideologically-loaded. This paper seeks to investigate the impact of ideology in mediating news headlines from English into Arabic. This study draws on Hatim and Mason's (1997) distinction of the impingement of ideology on translation to meet a set of beliefs and systems of a particular media institution. For this study, 32 news headlines produced by Reuters covering Egypt's post-Arab Spring uprising were examined. Of these, 22 of them were mediated by Al-Arabiya and 10 by Aljazeera on their Arabic webpages, and these were examined to see the degree of ideology mediation. The paper also investigates the nature of news translation, and asks whether this complex process is adequately and clearly defined within the field of Translation Studies. It has been shown that the news headlines have been ideologically mediated in a way that completely different from the original texts and conform to the news organizations’ political/ideological leanings. This resulted in reformulating a different Arabic version from the original.
Hamza Ethelb(5-2016)
Publisher's website