كلية الآداب - جامعة طرابلس

المزيد ...

حول كلية الآداب - جامعة طرابلس

تم إنشاء كلية الآداب - جامعة طرابلس، بكل أقسامها عدا قسم الدراسات الإسلامية الذي تم إنشاؤه سنة 2007/2008م، وقسم الدراسات السياحية الذي أنشئ في فصل الربيع 2008م، وتعد الكلية من كبريات  كليات الجامعة، وصرحاً من صروح المعرفة، ومؤسسة علمية تسهم في بناء الإنسان المتعلم المتخصص في العلوم الإنسانية لمشاريع التنمية الاجتماعية والاستثمار البشري.

شرعت كلية الآداب في قبول الطلاب في مطلع سنة(1996 ـ1997م)على نظام السنة الدراسية، وتم توزيع مقررات أقسامها على أربع سنوات، وفي السنة الدراسية (2008 ـ 2009م) تم استبدال نظام السنة الدراسية بنظام الفصل الدراسي وفق فصلي الخريف والربيع.

حقائق حول كلية الآداب - جامعة طرابلس

نفتخر بما نقدمه للمجتمع والعالم

426

المنشورات العلمية

394

هيئة التدريس

7816

الطلبة

693

الخريجون

البرامج الدراسية

ماجستير - فلسفة

 -  تزويد الطالب برؤية نقدية لما تتناوله التيارات المذاهب والاتجاهات الفلسفية...

التفاصيل

من يعمل بـكلية الآداب - جامعة طرابلس

يوجد بـكلية الآداب - جامعة طرابلس أكثر من 394 عضو هيئة تدريس

staff photo

أ. الشارف الصيد أبوبكر سليم

منشورات مختارة

بعض المنشورات التي تم نشرها في كلية الآداب - جامعة طرابلس

أشهر علماء الأندلس الذين كانت لهم رحلة إلى المشرق الإسلامي في القرنين (3 ـ 4 هـ / 9 ـ 10 م)

والآن. . وبعد أن بلغ البحث تمامه في حدود المستطاع، وأشرفت صفحاته على غايتها، في هذه اللحظات التي أضع فيها اللمسات الأخيرة بين سطوره، أشعر بأنني أفرغ من صحبة عزيزة مباركة، تتمثل في هذا الحشد الكبير من أعلام التاريخ الإسلامي، الذين اختاروا الأندلس مكاناً لغرس قيمهم ومبادئهم، ومع أنني أودعهم على أمل اللقاء بهم في مكان آخر، فإنني لا أشك لحظة في تعلقي بهم بعد أن عشت معهم ومع أعمالهم وأفكارهم ومواقفهم مدة. ولعلي أستأذنهم بأن أسأل نفسي سؤالاً: هل أوفيتهم حقهم من الدراسة، بالرصد والحصر لكل ما تركوه لنا؟ أم لا. بالقطع لا. . فكل ما قدمته في هذه الصفحات لا يعدو أن يكون مجرد إشارة لهذه الأعمال الوفيرة، وتلك الابتكارات الغزيرة، فهي مجرد مفاتيح إلى شخصياتهم، بها يستطيع القارئ أن يدرك ما قد فاته، وليجده بدون عناء ولا مشقة، وهي مجرد إيمائة متواضعة، لأنني لو أردت البحث في شخصية كل واحد منهم وتأثيره في زمانه ومكانه لاستغرق الاهتمام أكثر من ذلك بكثير. لهذا ولغيره من الأسباب أستطيع القول بأن هذا الجهد قد أوصلني إلى جملة من النتائج، وهي على النحو التالي: إنه رغم ما كان بين قطبي الدولة العربية الإسلامية من خلافات سياسية إلاّ أن التواصل بين فئات المجتمع في الأندلس والمشرق الإسلامي ظل قائما، وكان رواده طبقة العلماء والفقهاء التي كانت تعيش حياة طبيعية هادئة، وكانت تسعى إلى مد حبل التواصل بين أفرادها الذي لم ينقطع، بل كان دائم القوة والصلابة، لهذا لم تغب الأندلس عن ساحة الحضارة الإسلامية و نموها وازدهارها، بل كانت تسير مع هذا التطور وهذا النمو سير أخ مجانب لأخيه، حيث انتقلت بواسطة هؤلاء العلماء والفقهاء الأندلسيين معظم علوم المشرق العربي الإسلامي إلى الأندلس، الدينية منها والأدبية والعقلية، وكانت هذه العلوم بمثابة المصباح الذي أنار طريق المعرفة للأندلسيين، فوضعت القوانين التي تنظم الحياة العلمية بالأندلس، كقوانين التعليم ومناهجه، ومواده، وأماكنه، ومراحله، والقوانين التي تنظم شؤون الدولة من دواوين وغيرها، وكانت من أرقي القوانين التي عُرفت آنذاك. وبهذه القوانين والابتكارات العلمية التي ابتكرها العلماء المسلمين في الأندلس، صارت بلادهم قبلة طلاب العلم، فرحل إليها الطلاب والعلماء من المشرق والغرب الأوربي، و أصبحت علوم ومعارف الأندلس مصادر ينهل منها المشرق الإسلامي بعد أن كان هو منبعها. والشواهد التاريخية كثيرة على ذلك. وختاماً أقول إن هذه النتائج التي توصلت إلى معرفتها ما هي إلاَّ قليل من كثير، بالنظر إلى ما حققه أولئك العلماء من إنجازات حضارية في مختلف مناحي الحياة الأخرى، فإن كنت قد أخطأت في التعبير عنها فلي أجر من اجتهد، وإن كنت قد أصبت فلي أجر من اجتهد وأصاب.
علي عبد السلام سعد كعوان(2007)
Publisher's website

: الإيكولوجيا المادية ( المسكن ) وعلاقته بالإصابة بالمرض

هدف البحث إلي الكشف عن الدور الذي تلعبه الإيكولوجيا المادية في الإصابة بالمرض بالتركيــــــــــز على المسكن باعتباره بيئة داخلية لها تأثيراتها على صحة أفراد الأسرة ، ويعتبر هذا البحث مــــــــــن البحوث الوصفيــــــــــة القائمة على المنهج الوصفي ، وخلص إلي : يؤدي فساد البيئة الداخلية بالمسكن المتمثلة بخصائصه الصحية وعدم توفر المرافق الأساسية به وفي درجة حرارة الحوائط وعدم التهوية والإضاءة الكافية وعدم التخلص من القاذورات إلى الإصابة بالمرض ، و يؤدي ضيق الحيز المكاني للشخص بالمسكن والكثافة السكانية العالية والازدحام والضوضاء إلى عدم استقرار الوضع الصحي ، ويؤدي انقطاع المياه المستخدمة في الشرب وفي التنظيف عن المسكن لمدة طويلة في اضطراب الوضع الصحي لساكني المسكن ، وتؤثر تدني البيئة المادية التي يعيش بها الفرد على حالته الصحية من خلال سوء الأحوال السكنية ، وذلك بتواجده بمساكن قديمة وآيلة للسقوط وتفتقر إلى أعمال الصرف الصحي ، وتتسم بالازدحام الشديد والظروف غير الصحية وغير الملائمة كانعدام نظم التدفئة والماء الساخن الجاري ودورات المياه الصحية.
ابتسام ميلاد حديدان(3-2021)
Publisher's website

دور العامل الخارجي في الحراك المجتمعي وانعكاسه على التحول الديمقراطي ( دراسة الحالة الليبية)

Despite the fact that the social movement in Libya witnessed encouragement and support from abroad at a stage of its development, with the aim of overthrowing the political system and protecting its interests, the external factor can not initiate a movement that rejected the broad scope witnessed by Libya, Political, economic, social, cultural or technological issues. This paper aims at defining the concept and reasons of the external role in the case of Libya, in addition to determining the stages of development of the external role, and clarifying the results and their effects on the issue of democratic transition. Security to Council resolutions 1970- 1973, in accordance with Chapter VII of the Charter of the United Nations, which allows the Security Council to take all actions once the threat of peace happened, and lacke of clear plans and programs by the external actors, i.e. regional and international powers to overcome the collapse of the state institutions, and instead of supporting to create and promote the democratic transition they focused on their national interests. The local forces benefited from the for external intervention to stabilize their force in Libya. The results of the paper to confirm that the success of the process of democratic transition in Libya depends on the process of internal and external balances and consensus. arabic 169 English 0
أ.د. حسين سالم مرجين (12-2020)
Publisher's website

كلية الآداب - جامعة طرابلس في صور

الالبومات الخاصة بفعاليات كلية الآداب - جامعة طرابلس