Higher Studies and Training Administration

More ...

About Higher Studies and Training Administration

Facts about Higher Studies and Training Administration

We are proud of what we offer to the world and the community

58

Publications

Publications

Some of publications in Higher Studies and Training Administration

Application of an Optimal Control for a Power System

ABSTRACT In now days, stabilizing and optimizing the power system networks performance becomes an important issue, from technical and economical point of view. To achieve the best performance different techniques has been used, but due to the complexity and high nonlinear behaviors, the performances obtained are still not fully accepted from engineering point view, especially in optimization side. In this thesis a general review to previous research works are presented. Due to inherently nonlinear power system network, implement an optimal control to achieve the optimal performance in real time is difficult and expensive. Therefore the linearization is better solution if the parameters variations or the disturbances are small enough. A linearized model which characterises the dynamic behavior of the power system is derived in this thesis. Finally, a certain class of optimal control theories, known as the linear quadratic regulator is used to optimize the performance of power system network. The obtained results are analyzed and are remarkably acceptable.
Abdulbaset Emhemed Slama Moftah(1-2016)
Publisher's website

القيم الأخـلاقية بين الفرد والمجتمع (توماس هوبز وأوجست كونتإ نموذجا)

مقـدمـة يعتبر هوبزوكونت فيلسوفين مهمين في تاريخ الفك لكونهما قد ًنظرا ، ر الغربي ً فتحا ً ، طريقين مختلفين في التفكير الأخلاقي خاصة والتفكير الفلسفي عامة. لم فالخاص والعام لديهما ، يكونا صاحبي مذهبين على غرار الفلسفات التقليدية ناتجان عن أصالة فلسفية في المفاهيم والأفكار وطريقة التحليل وليس د فع الأفكار كاملة التكوين. – - كما سنرى لدى نموذجي الدراسة ُ على وجه التخصص تحمل ُالأخلاق سمات ً وفي كلتا الحالتين ستكون مشكلتها الإنسان بوصفه فاعلا .هو ، إنسانية واجتماعية على رغبته وأهوائه كما عند هوبز أو في ضوء الصورة ً فاعل سينطلق بناء الإجتماعية للأفعال الموصوفة لدى كونت بأنها أخلاقية .وحتى بالنسبة لمن يشترك معه(أي الإنسان) في هذا الفعل (أو لم يشترك) يتفهم هذا ْ سيكون عليه أن . في الاستعمال والتداول ُ على ما تدل عليه الأفعال ً الفعل أو ذاك بناء انتقد هوبز التراث الأفلاطوني والأرسطي وبخاصة مفهوم الإنسان إذ جعله ً أفلاطون نسخة مشوهة من نموذج مثالي لا يتحقق إلا بالمحاكاة، ورفض فكرة ٌ أرسطو عن إنسان الدولة إنسان لا يستطيع الإنفكاك من قيودها لينتهي إلى كونه ، ً في قطيع مكرس ًفردا ا رغباته وحريته وقيمه في خدمتها. فالدولة- المدينة هي الأخلاق، هي القانون، هي الحقيقة.وقدإ عتبر هوبز أن فلسفتي أفلاطون وأرسطو ٌ تدمران حرية الفرد، وأخلاقياته كل بطريقتها. جاءت العصور الوسطى لتكمل ُ الصورة باسم الدين، حيث ز ج بالإنسان تحت سلطة الكنيسة وهيمنة رجالها المتحدثين عن الرب، لهذاسعى هوبز إلى تحرير طبيعة الفرد وميوله وغرائزه. وبالنسبة لكونت فقد ذهب إلى تفنيد الفكر الاجتماعي والفلسفي القائم على أسس ً ميتافيزيقية أولاهوتية أو أسطورية.واعتبره فكر ا لا يؤدي إلى تقدم المجتمع ولا سيما بعد مرحلة التنوير .لقد أبر ز التنوير أوهام العقل الغربي بصدد الجانب الميتافيزيقي والأسطوري، فكانت الأخلاق بمثابة الإطارالقيمي الذي أعاد ً . إفرازتلك الأوهام مرة أخرى فهو كذلك من ، وإذا كان إسهام كونت ضروريا جهة تشكيل القيم الأخلاقية وفق مبادئ وضعية، وليست كلمة وضعية بمعنى ُ المادية بل "ما تواضع "عليه المجتمع وفق أعرافه وتقاليده وخبرات أفراده. 5 أهمية الدراسة . - طرح 1 الأخلاق لدى فيلسوفين مؤثرين في تاريخ الفكر الفلسفي ًقضايا الغربي من واقع فلسفتيهما التي لها جوانب ثورية إزاء التقاليد في مجالات الإنسان والمجتمعوالسياسة. - كشف الأسس التي يقوم عليها السلوك 2 أم ً سواء أكان فرديا ،الأخلاقي ً ،إجتماعيا فذلك يفيد المجتمع في تأكيد تنظيمه وسلم قيمه. - معرفة المبررات التي يستند إليها السلوك الأخلاقي، ولماذا ي 3 ً عد مقبولا ًفعلا ويجد طريقه بالنسبة للأفراد والجماعات. - تحديد المنطق الإجتماعي للفعل الأخلاقي من منظور هوبز على الرغم من 4 كونه يؤكد على الأخلاق الفردية، في مقابل ذلك تحدي المنطق الفردي الإنساني من زاوية كونت على الرغم من تأكيده على الأخلاق الإجتماعية. - كشف أبعاد الأخلاق في مجالات عديدة كما أوضحها هوبز في السياسة 5 والمجتمع والإرادة العامة والحياة، وذات الأبعاد لدى كونت بصدد الأعراف والمواضعات الإجتماعية والقوانين والحقوق والأفكار الفلسفية والدين. 6- التأكيد على أن الأخلاق لا غنى عنها بالنسبة للفرد والمجتمع ومناقشة أفكار هوبز بصدد مقولاته المشهورة مثل "الإنسان ذئب لأخيه الإنسان"، وهي كذلك لا غنى عنها كأهم مكونات المجتمع.
حاكمة مسعود المخزوم (1-2013)
Publisher's website

أثر إعراب القرطبي اس في توجيهات َّ القرآن للنح من خلال كتابه ( الجامع لأحكام القرآن )

المقدمة الحمد لله وكفى ، والصلاة والسلام على نبيه المصطفى ، أرسله للدنيا ، بدين الحق والهدى ، يهدي به من يشاء ويرضى . مما لاشك يرتقى إليه ولا تردد يحير الفكر فيه ،أن كتاب الله المنزل ، هو خير ما اشتغل عليه علماء هذه الأمة ، أشرف الكتب على ظهر الأرض ، وأعظم العلوم تستمد شرفها من ، والعلوم القائمة على كتاب الله الكريم ، ً وأرفعها ذكار ، ً وأجلها قدار ، شرف هذا الكتاب العظيم ، فكما أن لقأرة القرآن الكريم سر خاص عند الله سبحانه ، فهم أهل الله وخاصته وخيرته و أصفياؤه الذين قال فيهم رسول الله صلى الله عليه وسلم ":إن لله أهلين منا" قال و ا : يارسول الله،: من هم ؟ قال : " هم أهل القرآن وخاصته " . فكذلك علماء التفسير وا عارب القرآن الكريم لابد أن تشملهم هذه المكانة السامية عند الله تعالى ، لما لعلومهم من نفع عظيم وخير غزير يعود على الأمة الإسلامية جمعاء . ومن أجل التفاسير التي قامت على أساس جامع لأحكام القرآن الكريم وعلومه المختلفة ، كتاب تفسير القرطبي (الجامع لأحكام القرآن) . هذا التفسير بحق يعتبر موسوعة تفسيرية ضخمة ، ضمنه صاحبه شتى العلوم منها الفقه والقارءات و الإعارب ، وتفسير هذا شأنه حري بأن تتناوله أقلام المتخصصين بدارسة وبحث وتوضيح ، وخاصة في الجانب اللغوي منه ، فلم نقف فيما نعلم على دارسة بهذا الشأن ، فقد نجد دارسات فقهية معدودة ، تناولته ببعض الشرح والتوضيح ، ٌ إذا صح التعبير- هذا مع أن القرطبي – ولكننا نلاحظ أن الجانب اللغوي منه مهمل كان قد أعطى لهذا الجانب أهمية لاتقل عن الجوانب الفقهية الأخرى ، نلمس هذا منه عند التتبع لتفسيره و مقدمة هذا التفسير التي أسرد فيها القرطبي مبحثا خاصا عن الإعارب ، ذكر فيه أهم الأحاديث والمرويات عن الصحابة وغيرهم التي تحض على تعلم العربية وقارءة القرآن الإعارب وخاصة المفسرين والمشتغلين بعلوم الدين فإنه 5 ، لا بد لهم في تعلم الإعارب ، واعتبر أن ذم اللحن وكارهيته ، واجب على قأرة القرآن وأنه عليهم بأن يأخذوا أنفسهم في الاجتهاد في تعلمه ، فقد قال صلى الله عليه وسلم : "أعربوا القرآن و التمسوا غارئبه " . وهذا الاهتمام بالإعارب عند القرطبي هو الذي جعلنا نلاحظ مدى تاربط تفسيره بكتب اللغة والنحو وخاصة كتب إعارب القرآن ، حيث كانت هذه الكتب تسير جنبا إلى جنب مع تفسيره من أول آية إلى آخر آية فيه . فنجد لسيبويه ، والفارء ، والطبري ، وأبي عبيدة ، وأبي جعفر النحاس ، وغيرهم في توجيهات القرطبي و آرآئه النحوية عند تفسيره للآيات بل إن ً بليغا ً وأثار ًصدى معظم كتب هؤلاء وغيرهم تكاد تكون منثورة في كتابه الجامع . في تفسيره على التازم النص والأخذ بالأري المحمود ً والقرطبي مع هذا كان حريصا من أقوال السلف ، وكان يكثر من النقل عنهم ، بالتوثيق ، معظم الأحيان ، و في مواضع كثيرة ينقل النصوص من غير أن ينص على ذلك . وكان من أهم الذين نقل عنهم القرطبي وتأثر بتوجيهاتهم النحوية ، هو أبو جعفر النحاس وذلك من خلال كتابه : " إعارب القرآن " ، والمتتبع لتفسير القرطبي يلاحظ مدى اعتماده على إعارب القرآن خلال تفسيره وذلك من تعرضه ولو بالمعنى لذكر أارء أبي جعفر النحاس . ً وأخذ القرطبي عن النحاس كان مختلطا فأحيانا يأتي موثقا ، و يأتي غير موثق في أغلب الأحيان . وفكرة البحث أن نرد على التساؤلات التالية : وهي إلى أي مدى اعتمد القرطبي في جامعه على " إعارب القرآن للنحاس" ؟ وما مدى تغلل النحاس بآارئه ومعانيه وتوضيحاته في هذا التفسير الكبير؟ وكذلك نجد السؤال التالي يطرح نفسه : وهو عن الطرق التي اتبعها القرطبي في أخذه عن النحاس ؟وهل أشار إليه أثناء هذا الأخذ أم لم يفعل ؟ وما أثر ذلك في مصنفه ؟ .
مال حسن بن منصور (1-2012)
Publisher's website