faculty of Agriculture

More ...

About faculty of Agriculture

Facts about faculty of Agriculture

We are proud of what we offer to the world and the community

244

Publications

177

Academic Staff

522

Students

0

Graduates

Who works at the faculty of Agriculture

faculty of Agriculture has more than 177 academic staff members

staff photo

Dr. Bashir Mohamed Bashir Sherif

الدكتور بشير محمد بشير الشريف هو عضو هيئة تدريس بقسم الإنتاج الحيواني منذ سنة 2006 و متحصل على الدكتوراه في مجال فسيولوجيا الدواجن سنة 2018. يدرس مقررات الحيوان العام و فسيولوجيا الدواجن و فسيولوجيا الحيوان و إدارة المفرخات. مهتم بأبحاث التغذية و الفسيولوجي في الدواجن و له أبحاث عديدة في هذا المجال.

Publications

Some of publications in faculty of Agriculture

Rainfall and Runoff in the western region of Libya As Climate change Indicators

Abstract F01 The third assessment report of intergovernmental panel on climate change (IPCC) represented a consensus among the world’s leading climate scientists that rapid climate changes were occurring on a global scale and define climate change as “any change in climate over time, whether due to natural variability or as a result of human activity”. Climate change indicators should give an overview of the climate and it’s development. Climate change indicators are primarily used to simplify the complex reality and to communicate, more succinctly of critical information regarding climate trends. In establishing indicators, a distinguish can be made between primary indicators based on analysis of directly observed meteorological data, and secondary indicators based on responses of the living world to climate changes which provoke in living organisms. Precipitation data in the region were obtained from the Libyan National Climate Center (LNCC). The runoff collected in dams records were obtained from General Water Authority (GWA). The research has assessed a few of potential indicators for western region of Libya and has established several potentially valuable data sources which satisfy or partially satisfy the requirements that a good indicators should have. The runoff monitoring began 1972 when there is no awareness of climate change, but the importance of this data has now been realized. Both the meteorological data and water resource monitoring data have been shown to provide useful information on climate change in Libya. Clearly the climate in Libya is changing, as it always has, and as it always will. The indicators examined in this study suggest that despite a maritime location buffered by the Mediterranean sea from extremes of climate. Libya is mirroring, albeit at a some what delayed the climate change rate, not as the trends apparent at global scale. This study show importance of climatological data and water resource data records, and importance of depending on charting of climate data for more accuracy in predicting climate change. Key words: Climate, Climate change, Climate change indicators, Libya. Western region, arabic 12 English 67
Abdulfatah F Aboufayed(1-2014)
Publisher's website

تأثير درجة الحرارة وفترة التخزين على جودة بيض المائدة

أجريت هذه الدراسة في جامعة الفاتح بكلية الزراعة قسم الإنتاج الحيواني على بيض المائدة من سلالة Isa brown. واستخدم في هده الدراسة 1800 بيضة لغرض دراسة تأثير درجة الحرارة وفترة التخزين على صفات الجودة لبيض المائدة وذلك لتحديد أفضل درجه وفترة تخزين للبيض على ثلاث درجات حرارة ( 3 - 5 - 10 مْ ) وفترات تخزين ( 0 ، 15 ، 30 ، 45 ، 60 يوم ) ودلت النتائج أن أفضل درجة حرارة تخزين هي 3 مْ حيث احتفظ البيض بجودة عاليه حتى فترة 60 يوم من التخزين فى جميع الصفات المدروسة ومن أهمها وحدات هوف حيث كان بمتوسط ( 67.55 ) أي بدرجة ( A ) وبفارق معنوي عن درجتي (5 ، 10 م ْ ) وكذلك معامل الصفار ( 0.43)، في حين سمك القشرة ودرجة لون الصفار لم تتأثرا بدرجة الحرارة ولا بطول فترة التخزين ومن ثم تليها درجة 5 مْ حتى فترة 45 يوم من التخزين حيث كان متوسط وحدات هوف ( 61.06 ) أي بدرجة ( A ) . ومعامل الصفار (0.42). وتليه الدرجة الأخيرة درجة الحرارة التخزين 10 مْ أعطت اقل درجة لوحدات هوف بمتوسط (59.41) اى بدرجة (B)، ومعامل الصفار ضل في المستوي الممتاز إلى فترة التخزين 30 يوم بمتوسط (0.42). Abstract This study was conducted at Al-Fateh University, Faculty of Agriculture Department of Animal Production .One thousand eight hundreds table eggs from ISA brown strain were used in order to study the effect of storage temperature and period on the quality of table eggs.The eggs were stored at three different temperatures (3, 5 and 10 c) and the storage periods were (0,15, 30, 45 and 60 days ) .The results showed that the best egg quality was obtained at 3cْ throughout the 6o days storage period (H.U = 67.55) and (yolk index = 0.43). Shell thickness and the yolk color were not affected neither at 5c nor at 45 days of storage period where as the average H.U and yolk index at 45 days storage period were 61.06* and 0.42 respectively While at 10 c, the H.U score was 59.41 ** and yolk index was not affected up to 30 days of storage period with an average of o.42
ناصر مختار بحرون (2010)
Publisher's website

دور النحل في تلقيح بعض محاصيل الخضر The Role of Bees in Pollination of Some Vegetable Crops

أجريت التجربة لمعرفة تأثير ودور نحل العسل Apis mellifera L. على إنتاج البطيخ[Citrullus lanatus (Thunb.) Matsum. & Nakai] CV. Crimson Sweet المغروس في الحقول المفتوحة, والفلفل الجرسي [Capsicum annuum var. grossum] CV. Neptune والطماطم [Solanum lycopersicum L.] CV Thoriya والباذنجان [Solanum melongena L.] CV. Alex المغروس في الأنفاق البلاستيكية العالية (الصوبات البلاستيكية) وكذلك تأثير ذلك على نوعية وجودة ثمار تلك المحاصيل, حيث مُنِحت كل تلك المحاصيل تلقيح إضافى بواسطة نحل العسل.أظهرت نتائج تجربة البطيخ, وجود نقص في كمية حبوب اللقاح الواصلة إلى مياسم أزهار البطيخ, وذلك بسبب نقص أعداد الملقحات الطبيعية لمحصول البطيخ, حيث كانت نسبة الأزهار المُزارة من قبل الملقحات الطبيعية قبل إدخال طوائف نحل العسل 66.7% من عدد أزهار الحقل ثم زادت بعد إدخال طوائف النحل إلى 93.3%, وزاد معدل عقد الثمار من 26.75 إلى 40% قبل وبعد إدخال طوائف النحل على التوالي, كما دلت الدراسة على وجود ارتباط معنوي عند 5% بين حجم مبايض أزهار البطيخ ونسبة العقد في ثماره, حيث كلما زاد حجم المبايض زادت نسبة عقد الثمار.أدى إدخال طائفة واحدة من نحل العسل خلال فترة الإزهار إلى الأنفاق البلاستيكية العالية غير المكيفة المغروسة بنباتات الفلفل الجرسي, إلى زيادة معنوية عالية في عقد الثمار وتكوين البذور مقارنة بمعاملة الشاهد, حيث زادت نسبة عقد الثمار من 40% في الشاهد إلى 97% عند إدخال طائفة نحل العسل, وزاد متوسط عدد البذور/قرن من 3 بالشاهد إلى 35 بذرة في معاملة نحل العسل, وأظهرت قرون الفلفل الملقحة بنحل العسل تفوقاً نوعيا على قرون الشاهد, حيث زاد وبدرجة عالية المعنوية كل من قطر ووزن الثمار في معاملة نحل العسل مقارنة بالشاهد, بينما لم تكن هناك أي زيادة في طول القرون الملقحة بواسطة نحل العسل عند مقارنتها بالشاهد.تزويد الأنفاق البلاستيكية العالية المغروسة بنباتات الباذنجان خلال فترة إزهارها بطائفة واحدة من نحل العسل, أدى إلى زيادة معنوية في عقد الثمار كان متوسطها 31.6% مقارنة بالشاهد, وتُعزى أغلب تلك الزيادة التي حدثت في هذه التجربة إلى ارتفاع نسبة العقد في الزهرة الثانية والثالثة من العنقود الزهري, وتفوقت ثمار الباذنجان المجنية من الأزهار التي زارها نحل العسل تفوقا عالي المعنوية في الطول, وكذلك في أقصى قطر مقارنة مع ثمار الشاهد التي لم تزرها الملقحات, كما حققت ثمار معاملة نحل العسل زيادة غير معنوية في متوسط وزن الثمرة.رش أزهار نباتات الطماطم النامية في الأنفاق البلاستيكية العالية غير المكيفة بواسطة منظم نمو النبات الذي يحمل الاسم التجاري Apirenico ومادته الفعالةbeta-naphthoxy acetic acid وفق التركيز والطريقة اللذيّن أوصت بهما الشركة المصنعة, أو إدخال طائفة نحل عسل واحدة من أجل توفير تلقيح إضافي للأزهار, لم يكن لهما أي تأثير معنوي على معدل عقد ثمار الطماطم, أو متوسط وزن العنقود مقارنة بالشاهد. كان أكبر قطر لثمار الطماطم من تلك المجنية من معاملة منظم نمو النبات يليها نحل العسل وقد تفوقا معنويا على قطر ثمار الشاهد, وتفوق قطر وطول ووزن الثمار في معاملة الرش بمنظم نمو النبات معنويا على الثمار المجنية من معاملة نحل العسل, بينما لم يتفوق طول ووزن ثمار معاملة منظم نمو النبات على الشاهد, ولم تحقق ثمار الطماطم المجنية من معاملة نحل العسل أي فروق معنوية في طولها أو وزنها مقارنة مع الشاهد.تؤكد نتائج هذه الدراسة إمكانية زيادة إنتاجية محاصيل البطيخ في الحقول المفتوحة والفلفل الجرسي والباذنجان في البيوت المحمية, وتحسين نوعية بعضها باستعمال التلقيح الإضافي بواسطة نحل العسل, كما دلت النتائج على وجود عجز في كمية حبوب اللقاح الحية الواصلة إلى مياسم أزهار تلك المحاصيل, مما يستوجب توفير تلقيح إضافي لها باستعمال نحل العسل, وذلك لزيادة عدد حبوب اللقاح الفعالة الواصلة إلى المياسم. Abstract This study carried out to explore the role and effect of honey bees (Apis melliffera L.) on production and quality of watermelon [Citrullus lanatus (Thunb.) Matsum. & Nakai] CV. Crimson sweet grown in open field, and bell pepper Capsicum annuum var. grossum cv. Neptune, tomato Solanum lycopersicum L. CV. Thoriya and eggplant Solanum melongena L. CV. Alex , grown in high plastic tunnels, all those crops were supplied by additional pollination by honey bees. Watermelon experiment was achieved in private farm located 45 km south of Tripoli city in Sebea region while other experiments were conducted in another private farm 27 km south eastern Tripoli.Watermelon experiment showed a deficiency in pollen deposited on the flowers stigmas due to insufficient number of natural pollinators. The percent of visited flowers were 67% and 93% before and after introduction of honey bee colonies to watermelon field respectively. Fruit set increased form 26.75% to 40% before and after the introduction respectively. This study indicated the presence of positive significant correlation between fruit set and size of watermelon ovary.Introduction of honey bee colony to unconditioned high plastic tunnels planted with bell pepper during flowering time lead to a high significant increase in both fruit set and seed number comparing with the control, fruit set was 40% and 97%, and a number of seed/fruit was 3 and 35 for control and honey bee treatment respectively. Bell pepper fruit obtained additional pollination by honey bee showed superior quality feature, where maximum diameter and weight has highly significant increments comparing with the control.Supplement of unconditioned high plastic tunnels planted with eggplant by honey bee colony caused significant increase in fruit set 31.6% comparing with the control. Most of that increment was due to increase of fruit set of second and third flowers of flowering cluster. Fruits harvested from honey bee treatment where highly significant in length and maximum diameter and insignificant increase in weight comparing with the control.Spray of tomato flowers of plants grown in unconditioned high plastic tunnels with plant growth regulator (PGR) carrying trade mark Apirenico which has beta-naphthoxy acetic acid as active ingredient and has used according to recommendation of manufacturer, or offering honey bee colony for additional pollination does not have any significant effect on fruit set comparing with the control. Fruits harvested form PGR and honey bee treatments gained significantly higher maximum diameter than those harvested from the control and in the same characteristics fruits of PGR significantly overcame upon honey bee treatment fruits. Weight and length of PGR treatment fruits significantly increased comparing to fruits of honey bee treatment.The results indicated the possibility of increasing productivity and/or improving quality of watermelon grown in open field, and bell pepper and eggplant grown under high plastic tunnels using additive pollination by honey bee. Also the experiments showed clear evidence that the deficit in pollen grain deposited on stigmas of flowers of those crops could compensate by additional pollination by honey bee.
مصطفى محمد المحجوب الفيتوري (2012)
Publisher's website